سبيلى

المصادر الخارجية للطاقة الحيوية

وهي على أنواع:


· الطاقة الكونية النافعة والمستلمة من السماء و التي تهبط على شكل زخات غير مرئية تهطل على أجسادنا لتخترقها وتشحن أجسادنا بالطاقة ،وتتحكم عدة عوامل في كمية الطاقة الكونية الواصلة الى أجسادنا بما يفرق بين الأشخاص من حيث درجة استفادتهم من هذه الطاقة .


· وكذلك هناك الأحجار الكريمة والمجوهرات التي تصدر منها `ذبذبات بترددات مختلفة تتناسب مع العضو الذي تتناغم معه هذه الترددات مما يجعل لكل نوع من هذه الأحجار وظيفة مخصصة مرتبطة بعضو أو جزء من الجسد البشري لتؤثر فيه ومنها( العقيق والماس و الزمرد والكهرمان....الخ )

· ومنها تأثير الألوان على ضبط وتنظيم الطاقة الحيوية لدى الإنسان حيث أن كل لون يكافئ تردد معين مرتبط بأحد هالات الطاقة المحيطة بالإنسان على شكل حلقات أو دوامات بألوان مختلفة .

وهناك طريقة العلاج بالعطور(( الاروما ثيرابي ))التي تعمل على تحفيز وتنشيط الطاقة الحيوية؛ و تعد أشهر أنواع العطور المتعلقة بالعلاج بالطاقه و التي يحرص المعالجين بالطاقه علي إستخدامها العلاج بمستخلصات الزهور أو

Bach flower essence remedy

مختارات من المكتبة المرئية

النشرة البريدية

انضم الينا وسيصلك كل ما هو جديد موقع سبيلى

تواصل معنا

تابعنا على الشبكات الاجتماعية على الحسابات الاتية.